d71bdd1ddb279fee1dbe7f91eacfe271.jpg

jett-add.jpg

نشر في: 17 آب/أغسطس 2019
الزيارات:    
| طباعة |

أضرار تلوّث الهواء مثل تدخين علبة سجائر كاملة

توصّل باحثون إلى أن تأثير العيش في مناطق ذات نسبة مرتفعة في تلوّث الهواء على الرئة يعادل تدخين علبة سجائر كاملة يومياً لمدة 29 عاماً. وحذّرت نتائج البحث التي أجريت في جامعتي واشنطن وبافالو من تزايد المناطق ذات الهواء الملوّث بسبب التغيرات المناخية المتسارعة.

يؤدي العيش في بيئة ذات هواء ملوّث إلى أعراض، مثل: قصر النفس، والسعال، والصفير عند التنفس، وتلف أنسجة الرئة، وزيادة خطر الوفاة

ونُشرت نتائج الدراسة في مجلة "جاما" الطبية، وأظهرت نتائج مفاجئة تتعلّق بمدى تأثر الرئة بالهواء الملوّث، وخاصة انتفاخ الرئة، الذي يحدث بمعدّل متدهور بعد العيش يومياً في بيئة سيئة الهواء.

وبحسب الدراسة، يؤدي العيش في بيئة ذات هواء ملوّث إلى مجموعة من الأعراض، مثل: قصر النفس، والسعال (الكحة)، والصفير عند التنفس، وتلف أنسجة الرئة، وزيادة خطر الوفاة بسبب أمراض الجهاز التنفسي.

وتمتاز الدراسة بدقة نتائجها، فقد اعتمدت على دراسة مكثّفة شارك فيها 7 آلاف شخص من عرقيات مختلفة، واستمرت لمدة 18 عاماً. وحذّرت نتائجها من تفاعل الأوزون المتزايد على مستوى سطح الأرض مع عوادم الوقود الأحفوري.



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر

أضف تعليق

  1. اخر التحديثات
  2. الاكثر قراءة